فتح تحقيق في وفاة رئيس الجمهورية التونسية السابق الباجي قائد السبسي 

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 30 ديسمبر 2021 - 7:17 صباحًا
فتح تحقيق في وفاة رئيس الجمهورية التونسية السابق الباجي قائد السبسي 

 * أفريك نيوز – وكالات – 

قال المتحدث الرسمي باسم محكمة الاستئناف في تونس الحبيب الطرخاني الثلاثاء ،  أن وزيرة العدل ليلى جفال تقدمت الاثنين المنصرم  إلى الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بتونس بطلب فتح تحقيق في وفاة الرئيس الراحل الباجي القايد السبسي ، طبقا لأحكام الفصل 23 من مجلة الإجراءات الجزائية.

وكان القيادي السابق بحركة النهضة، الشيخ محمد الهنتاتي، قد أدلى بتصريحات مثيرة للجدل خلال لقاء تلفزيوني، حيث قال أن “السبسي مات مقتولا في المستشفى والرئيس قيس سعيد يعلم ذلك”، متهما حركة النهضة بالوقوف وراء مقتله.
وأضاف الهنتاتي قائلا : “أطالب وزارة الدفاع بكشف الحقيقة أمام الشعب التونسي”، كما تحدى الوزارة بنشر التقرير الطبي لوفاة السبسي.
وتجدر الإشارة إلى الناشط التونسي منذر بالحاج علي، كان قد أدلى بتصريحات مماثلة شهر أكتوبر الماضي، حيث قال بأن ”قصر قرطاج كان مُخترقا، والراحل السبسي تم تسميمه
وتوفي السبسي يوم 25 يوليو 2019 عن 93 عاما بالمستشفى العسكري في تونس العاصمة.
وتوفي السبسي، في 25 يوليو 2019، وتزامنت وفاته مع تاريخ احتفال البلاد بعيد الجمهورية.
ومطلع يوليو من العام نفسه، غادر السبسي المستشفى العسكري بالعاصمة بعد تلقيه العلاج وتعافيه من وعكة صحية وصفتها رئاسة الجمهورية في بيان آنذاك بالحادة.
وشغل السبسي مناصب سياسية في عهدي الرئيسين السابقين الحبيب بورقيبة وزين العابدين بن علي، بينها وزير للداخلية (1965 – 1969) والدفاع (1969 – 1970) والخارجية (1981 – 1986).
وعاد السبسي إلى السياسة مطلع 2011، ليشغل منصب رئيس الحكومة خلفا لمحمد الغنوشي، إلى أن تسلمت حركة النهضة الإسلامية الحكم إثر فوزها في انتخابات المجلس الوطني التأسيسي في 23 أكتوبر 2011، في أوّل انتخابات حرة وديمقراطية في تاريخ تونس.
وفي 16 يونيو 2012، أسس السبسي حزب حركة نداء تونس وترأسه حتى فوزه بالانتخابات الرئاسية التونسية عام 2014.

شـارك هذا المقال
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Afriquenews.ma | أفريك نيوز | Afriquenews الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.