وزير العدل يتفقد ورشي تهيئة المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف بالحسيمة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 12 يناير 2021 - 8:57 مساءً
وزير العدل يتفقد ورشي تهيئة المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف بالحسيمة

*أفريك نيوز – متابعة – 

قام وزير العدل، محمد بنعبد القادر، اليوم الجمعة، بزيارة تفقدية لورشي تهيئة المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف بالحسيمة.
واطلع الوزير الذي كان مرفوقا بالرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالحسيمة والوكيل العام للملك بها وعدد من المسؤولين القضائيين والإداريين، بالمناسبة، على تقدم الأشغال بهذين الورشين الهامين اللذين يضطلعان بأدوار مهمة ويقدمان خدمات قضائية وإدارية لساكنة الإقليم.
وهمت أشغال تهيئة المحكمتين، اللتين خصص لكل منهما غلاف مالي إجمالي يناهز مليون و400 ألف درهم، بالخصوص، إعادة السباكة والصباغة والأرضية والشبكة الكهربائية وشبكة تصريف المياه والصرف الصحي.
وزار الوزير بالمناسبة مختلف فضاءات وأروقة ومكونات المحكمتين اللتين تضمان مرافق إدارية وقاعات للجلسات والمداولات ومكاتب للاستقبال وفضاءات للاعتقال ومكاتب للتقديم، ومكاتب المسؤولين القضائيين.
وأوضح حسن البري، مدير التجهيز والممتلكات بوزارة العدل، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن ورشي تهيئة المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئاناف بالحسيمة، اللذين تفقدها وزير العدل، يهدفان إلى الرفع من مستوى الخدمات المرتبطة بالقضاء المقدمة لفائدة ساكنة الإقيم وتأهيلهما للاضطلاع بالأدوار المنوطة بهما.
وأضاف أن نسبة تقدم الأشغال بهذين الورشين تسير بتوتيرة جيدة جدا حيث وصلت إلى نحو 80 في المائة.
وتابع المسؤول ذاته أن الوزير عقد لقاء مع المسؤولين القضائيين والإداريين للدائرة القضائية للحسيمة للوقوف على انتظارات مختلف المصالح القضائية، فضلا عن الإنصات والتشاور وتبادل الرأي حول مشاريع القوانين وطريقة سير الاشتغال بالمحاكم.

شـارك هذا المقال
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Afriquenews.ma | أفريك نيوز | Afriquenews الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.