رسميا..إطلاق المساعدة الطبية والنفسية عن بعد لفائدة مغاربة العالم

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 22 أبريل 2020 - 6:14 مساءً
رسميا..إطلاق المساعدة الطبية والنفسية عن بعد لفائدة مغاربة العالم

*أفريك نيوز –  الرباط –  

أطلقت شبكة الكفاءات الطبية لمغاربة العالم، منصة رقمية للمساعدة الطبية والنفسية عن بعد وبشكل تطوعي، لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج.

وأفادت الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، في بلاغ اليوم الأربعاء، بأنه في إطار تعبئتها لمختلف شركائها من الكفاءات المهنية والمجتمع المدني لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19)، أطلقت شبكة الكفاءات الطبية لمغاربة العالم (C3M) منصة رقمية للمساعدة الطبية والنفسية عن بعد وبشكل تطوعي لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج.

ووفق الوزارة، فإن هذه المبادرة، التي أعطيت انطلاقتها بدعم مؤسساتي من الوزارة المنتدبة، تهدف إلى تقديم المساعدة الطبية والنفسية للمغاربة المقيمين بالخارج، الذين يعانون من تداعيات الحجر الصحي المفروض بسبب جائحة فيروس كورونا، خاصة الذين فقدوا أقارب لهم أو الذين لديهم أقارب مصابون بالفيروس، فضلا عن الذين يعانون من مشاكل نفسية.

ويمكن الولوج إلى هذه المنصة عبر صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/cmmm.ma والموقع الإلكتروني: www.c3m.ma. وأشار المصدر إلى أنه تمت تعبئة حوالي 15 مهنيا في مجال الصحة والطب النفسي يوجدون في مجموعة من الدول الأوروبية (بلجيكا، وفرنسا، وإيطاليا، وإسبانيا، وألمانيا وسويسرا) وفي الولايات المتحدة الأمريكية وكذا كندا، لتقديم المواكبة الطبية والنفسية للمغاربة المقيمين بالخارج، الموجودين بمختلف دول القارات الخمس.

كما وضعت الشبكة رهن إشارة المهنيين والباحثين في مجال الصحة، قاعدة للمعطيات تحت اسم « C3M-BiblioMed » تضم مختلف المقالات والمنشورات العلمية ذات الصلة بهذه الجائحة، من أجل التعرف بشكل دقيق على كل الجوانب المرتبطة بها.

شـارك هذا المقال
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Afriquenews.ma | أفريك نيوز | Afriquenews الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.