انطلاق اشغال الدورة الثانية للمجلس الأعلى لإعداد التراب تحت شعار “إلتقائية السياسات العمومية رهان إعداد التراب”
أخر تحديث : الإثنين 19 سبتمبر 2016 - 3:19 صباحًا

انطلاق اشغال الدورة الثانية للمجلس الأعلى لإعداد التراب تحت شعار “إلتقائية السياسات العمومية رهان إعداد التراب”

بتاريخ 19 سبتمبر, 2016 - بقلم admin
انطلاق اشغال الدورة الثانية للمجلس الأعلى لإعداد التراب تحت شعار “إلتقائية السياسات العمومية رهان إعداد التراب”

افريك نيوز * الرباط

تحت الرعاية الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، انطلقت اشغال الدورة الثانية للمجلس الأعلى لإعداد التراب المنظمة من طرف وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني بصفتها القائمة بأعمال الأمانة الدائمة للمجلس الأعلى لإعداد التراب الوطني.
الهدف الأساسي من عقد الدورة الثانية للمجلس الأعلى لإعداد التراب تحت شعار “إلتقائية السياسات العمومية رهان إعداد التراب” يروم بالأساس، بالإضافة إلى متابعة نتائج توصيات الدورة الأولى، مناقشة وتبادل الرأي حول القضايا الراهنة للشأن المجالي والتنموي بين مختلف القطاعات الحكومية والمؤسسات الوطنية ورؤساء الجهات والولاة وممثلي كل من الحقل الجامعي والبحث العلمي والنسيج الجمعوي.
وعرفت أشغال هذه الدورة حضور رئيس الحكومة الذي وجه كلمة افتتاحية بالمناسبة الى جانب كلمة وزير التعمير وإعداد التراب الوطني إدريس مرون بحضورعدد من الوزراء ،وشخصيات سياسية واكاديميمتخصصة في مجال التعمير ، واستهلت اشغالها بعرض التقريرين المتعلقين بمتابعة تنفيذ التوصيات الصادرة عن الدورة الأولى وكذا “واقع حال إعداد التراب الوطني” للمدة الفاصلة بين 2004 و2015، كما تطرقت في إطار اللجان الثلاث للمجلس الأعلى “لجنة تنسيق التدخلات العمومية والشبه العمومية، لجنة الدراسات القانونية ولجنة تتبع أشغال المجالس العليا والوطنية” إلى المساهمة في إثراء النقاش حول السياسة الوطنية لإعداد التراب على ضوء تنزيل ورش الجهوية المتقدمة اعتمادا على منطوق القانون التنظيمي للجهات ووفق منظور حكامة شمولية، بالإضافة إلى التشاور حول نتائج تقييم التصميم الوطني ومشروع قانون إعداد التراب، بغية إعطاء القوة الإجرائية للهياكل والأدوات المتعلقة به، والتداول حول دور المجالس العليا والهيئات التشاورية وميكانيزمات التنسيق فيما بينها.
كما تم على هامش انعقاد الدورة الثانية للمجلس ، تنظيم معرض للوحات حول واقع حال إعداد التراب الوطني خلال الفترة الممتدة من 2004 إلى 2015 وإنجازات وزارة التعمير وإعداد التراب الوطني في مجال التخطيط الاستراتيجي والتنمية المندمجة من خلال عرض :
– لوحات تبرز التطور الحاصل على مستوى التجهيزات والبنيات الأساسية والقطاعات الإنتاجية وقطاع التكوين والبحث العلمي وتحسن مؤشرات التنمية البشرية خلال الفترة الممتدة ما بين 2004 و 2015؛
– مشاريع صندوق التنمية القروية والمناطق الجبلية؛
– برنامج تنمية واحات تافيلالت؛
– أهم مخرجات التصاميم والدراسات الاستراتيجية وأدوات إعداد التراب الوطني على الصعيد المركزي والجهوي؛
– أبرز المشاريع المهيكلة بالجهات 12 المكونة للتراب الوطني؛
– الأوراش الكبرى لوزارة التعمير وإعداد التراب الوطني على الصعيد الجهوي.


تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة أفريك نيوز الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة أفريك نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة أفريك نيوز الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح جريدة أفريك نيوز الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.